ميسي ونشيد كازاخستان يصعقان جماهير سلفادور

تعرضت جماهير منتخب سلفادور إلى موقفان لم يكونا بالحسبان قبل بداية مباراة فريقهم الوطني الودية أمام الأرجنتين ليلة السبت والتي فاز بها التانغو بهدفين دون رد.

الموقف الأول الذي تعرضت له الجماهير كان أثناء عزف النشيد الوطني لدولة السلفادور حيث تفاجئ الجميع بما فيهم لاعبي المنتخب بأن ما تم إذاعته في الملعب هو نشيد دولة كازاخستان بدلا من السلفادور، وهو ما جعل علامات الاستغراب والخيبة تبدو بوضوح على وجوه الاعبين الذين استعدوا لتحية بلادهم بوضع الأيدي على الصدر.

الموقف الثاني الذي خيب آمال الجماهير كان بغياب ميسي عن المباراة وجلوسه على مقاعد البدلاء، وانتظرت الجماهير طويلا عل البرغوث ينزل لأرض الملعب حيث جاء الكثير  فقط لمشاهدته، ولكن مضت دقائق المباراة دون أن يشترك ميسي بسبب الإصابة.

 

شاهد الفيديو

 



مباريات

H