روسيا تشكو مونتنيجرو لـ"يويفا" بعد إصابة الحارس بالألعاب النارية

أكد نيكولاي تولستيخ رئيس الاتحاد الروسي لكرة القدم السبت أن روسيا تستعد للتقدم باحتجاج للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بشأن الحادث الذي وقع وأسفر عن توقف مباراة الفريق امام الجبل الأسود (مونتنيجرو) في تصفيات يورو 2016.

وتوقفت مباراة منتخب الجبل الأسود مع نظيره الروسي في تصفيات أمم أوروبا بعد الدقيقة الأولى بعدما اصيبت رأس حارس المنتخب الروسي ايجور أكنيفييف جراء القاء احدى الألعاب النارية من المدرجات.
وذكر تليفزيون الدولة الرسمي (ار تي سي جي) " صدرت الاوامر للاعبين بالعودة الى غرف خلع الملابس بعد الحادثة".

وتم نقل أكينفييف إلى احدى مستشفيات بوجوريتشا وكان واعيا بحسب ما ذكرته جريدة "فيجستي اليومية" على موقعها على الانترنت .. وتحدث تقارير عن وقوع شجار بين جماهير الجبل الأسود وروسيا.
وقال تولستيخ لمحطة "روسيا 2" أنه لم يكن من المفترض استئناف المباراة بعد إصابة الحارس أكينفييف بالألعاب النارية.
واستأنف الحكم الألماني دينيز ايتيكين المباراة بعد توقف 35 مباراة، ثم بدأ الشوط الثاني متأخرا نحو 20 دقيقة قبل أن يتم إيقاف المباراة في الدقيقة 67 بسبب تجدد المشاحنات داخل وخارج الملعب، مباشرة بعد فشل الروسي رومان شيروكوف في التسجيل من ضربة جزاء.
واتفق فابيو كابيللو المدير الفني لروسيا مع وجهة نظر تولستيخ، مؤكدا أن المباراة لم يكن المفترض استئنافها بعد إصابة الحارس أكينفييف.
وتم نقل أكينفييف إلى المستشفى حيث تردد أنه يعاني من إصابة في العنق وبعض الحروق البسيطة.
ومن المتوقع ان يفتح اليويفا تحقيقا في الواقعة وقد يتم احتساب المنتخب الروسي فائزا بثلاثة أهداف نظيفة.



مباريات

H