قائد برشلونة على مفترق طرق مع نهاية الموسم

يستعد قائد برشلونة الاسباني تشافي هيرنانديز لمغادرة فريقه مع نهاية الموسم الحالي رغم بقاء عام كامل على انتهاء عقده مع النادي الكاتلوني.

ونشرت صحيفة "ماركا" الاسبانية تقريرا أكدت فيه أن تشافي سيغادر الفريق وطرحت البدائل المتاحة أمام اللاعب بعد أن انخفض مستواه ولم يعد قادرا على المواصلة ضمن منافسات كبيرة مثل الدوري الاسباني ودوري أبطال اوروبا.

لذا فإن اللاعب يبحث عن مكان مناسب لمستواه كي يقضي به سنواته الاخيرة كلاعب كرة قدم قبل أن يتحول لمهنه أخرى لا تبتعد عن عالم كرة القدم.

واكدت الصحيفة أن اللاعب في الوقت الحاضر يفكر بجدية بالعرض المقدم له من أحد أندية الدوري القطري، ويراه بأنه مثيرا للاهتمام لأنه سيكون لمدة ثلاثة مواسم بأجر يصل إلى 6 ملايين يورو للموسم الواحد، لذا فإن الخيار يبدو جذابا خاصة وأن تشافي سبق وأن ذكر بأن الدوري القطري يتمتع بمستوى جيد جدا، كما ابدى استياءه من الجلوس على مقاعد البدلاء في مباريات كبيرة لفريقه برشلونة مثل مباراة اتلتيكو مدريد وهو ما جعله يشعر بالإحباط على حد تعبيره، واضاف بأنه قد يصبح سفيرا لكأس العالم 2022 التي من المقرر أن تقام في قطر.

وعلى الرغم من أن الخيار القطري هو الاقرب ليكون حقيقيا إلا أن تشافي مازال يمتلك خيارا آخر في مدينة نيويورك الامريكية، حيث وسبق وان تلقى نجم برشلونة عرضا في نهاية الموسم الماضي من ناد نيويورك سيتي لكنه قرر البقاء في برشلونة لموسم اخر بعد تفكير طويل في حينها.

يذكر ان تشافي البالغ من العمر 34 عاما هو أحد أبناء مدرسة برشلونة "لامسيا" وتدرج في الفئات العمرية حتى مثّل الفريق الأول في عام 1998، ولم يلعب لنادٍ آخر غير برشلونة.

 

 

قتيبه الربيع



مباريات

H