عموري يكشف عن أصعب لحظاته ويتهم السعودية بتعمد الضرب

 

كشف عمر عبد الرحمن نجم المنتخب الإماراتي الأول عن أصعب اللحظات التي عاشها خلال بطولة كأس الخليج الثانية والعشرين المقامة حالياً في العاصمة السعودية الرياض، مؤكداً في الوقت ذاته أنه تعرض لخشونة متعمدة من بعض لاعبي المنتخب السعودي خلال مباراة المنتخبين في نصف نهائي البطولة.
وكان الأبيض خسر أمام السعودية 2-3 في نصف نهائي خليجي 22، وخسر جهود نجمه المتألق "عموري" بعدما خرج مصاباً في منتصف الشوط الأول من المباراة بسبب كثرة التدخلات العنيفة عليه دون حماية الحكم.
وقال عموري في تصريحات نشرها الموقع الرسمي لاتحاد كرة القدم الإماراتي "أصعب أوقات مرت علي وأنا أتابع نتيجة المباراة في الدقائق الأخيرة بالمستشفى التي نقلت إليها لإجراء الفحوصات والأشعة، ولكن الحمد لله على كل شيء وعلينا تقبل الخسارة والعمل على عدم تكراراها مستقبلا".
وشدد عموري على أنه تعرض لخشونة متعمدة خلال المباراة قائلاً: "لقد تعرضت لخشونة متعمدة خلال المباراة، ولا أرغب في اتهام لاعب المنتخب السعودي بتعمد ذلك أم أنه كان التحاما عاديا لأن مثل تلك الأمور تحدث في أي مباراة، هذا نصيبي وأنا راضي تماما بما قدره الله لي وأتمنى سرعة الشفاء".
وأكد لاعب نادي العين أن إصابته لم تكن في العظم ما يعني عدم احتياجه لوقت طويل حتى يشفى.
ويتنظر عموري استحقاقات مقبلة رفقة ناديه العين مع عودة استئناف الدوري قبل الاستعداد رفقة المنتخب لخوض نهائيات كأس أمم آسيا المقبلة في استراليا.
 

من إياد دكاك



مباريات

الترتيب

H