الفنون القتالية المختلطة تسعى للنمو بالشرق الأوسط بعد اتفاق أبوظبي

أبوظبي - ستعود الفنون القتالية المختلطة للظهور في عاصمة الإمارات مطلع الأسبوع المقبل بموجب اتفاق جديد طويل الأمد مع حكومة أبوظبي تأمل من خلاله في جذب المزيد من المشجعين لهذه الرياضة في الشرق الأوسط.

وسيقام يوم السبت نزال في الفنون القتالية المختلطة بين حبيب نورمحمدوف وداستن بوارييه لتوحيد ألقاب وزن الخفيف وهي المرة الثالثة فقط التي تشهد فيها الإمارات والمنطقة نزالا في هذه الرياضة.

وسينظم اتحاد الفنون القتالية المختلطة نزالا واحدا سنويا في أبوظبي خلال الأعوام الخمسة المقبلة.

وقال لورانس ابستاين رئيس العمليات في الاتحاد لرويترز اليوم الخميس "أظهر المسؤولون في أبوظبي رغبة كبيرة في العمل على نمو هذه الرياضة".

لكنه رفض الكشف عن التفاصيل المالية للصفقة الموقعة في وقت سابق هذا العام.

وقال ابستاين إن الاتحاد سينظم جميع المواجهات التي ستقام في منطقة الشرق الأوسط في الامارات وهو المكان الوحيد الذي استضاف نزالات في الفنون القتالية المختلطة في المنطقة حتى الآن لكنه أشار إلى احتمال حدوث تنظيم مشترك مع مدن أخرى.

ويعول الاتحاد على الشراكة مع أبوظبي من أجل تطوير علامته التجارية في الشرق الأوسط التي تحظى فيه الفنون القتالية المختلطة وغيرها من الرياضات القتالية بشعبية.



مباريات

الترتيب

H