ثلاثية بن يدر تقود إشبيلية لاكتساح ليفانتي

د.ب.أ

سجل نجم كرة القدم الفرنسي وسام بن يدر ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود أشبيلية إلى فوز كاسح 6 / 2 على مضيفه ليفانتي اليوم الأحد، في المرحلة الخامسة من الدوري الإسباني لكرة القدم، التي شهدت أيضا تعادل فياريال مع فالنسيا سلبيا.

ورفع إشبيلية رصيده إلى سبع نقاط ليقفز إلى المركز السادس ويتجمد رصيد ليفانتي عند أربع نقاط ليتراجع إلى المركز السادس عشر.

بادر إشبيلية بهز الشباك عن طريق بن يدر في الدقيقة 11، ولكن ليفانتي رد بهدف التعادل الذي سجله روجر مارتي سالفادور في الدقيقة 12 ،قبل أن يبدأ طوفان أشبيلية الذي سجل ثلاثة أهداف أخرى في الشوط الأول أحرزها دانييال كاريكو في الدقيقة 21 وبن يدر في الدقيقتين 35 و45 وشهدت الدقيقة 26 ركلة جزاء ضائعة لفريق ليفانتي.

وفي الشوط الثاني، عزز إشبيلية انتصاره بهدفين آخرين سجلهما أندريه سيلفا وبابلو سارابيا في الدقيقتين 49 و59 ،فيما أحرز سيمون كاير لاعب أشبيلية الهدف الثاني لليفانتي عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة الأخيرة من اللقاء.

وتعادل فياريال مع ضيفه فالنسيا سلبيا، ليرفع الأول رصيده إلى خمس نقاط في المركز الثالث عشر مقابل أربع نقاط لفالنسيا في المركز الخامس عشر.

وأنهى فالنسيا المباراة بعشرة لاعبين فقط حيث طرد دانيال باريخو من صفوف الفريق في الدقيقة 58 .

وكان التعادل السلبي استمرارا لسلسلة النتائج المتواضعة لفالنسيا هذا الموسم ، الذي لم يحقق خلاله أي انتصار حتى الآن ، حيث أن التعادل هو الرابع له مقابل هزيمة واحدة.

وأتيحت فرصة جيدة أمام كارلوس باكا مهاجم فياريال في الشوط الأول، لكنه أهدرها.

وفي الشوط الثاني، تلقى فالنسيا صدمة مزدوجة ، حيث تم طرد باريخو إثر تدخل قوي مع راميرو فونيس موري ، كما تم طرد المدير الفني مارسيلينو بسبب احتجاجه على قرار الحكم.

ورغم ذلك، صنع فالنسيا أكثر من فرصة في الدقائق الأخيرة، لكن أيا منها لم يسفر عن هز الشباك.

وأفلت فونيس موري لاعب فياريال من الطرد، رغم تدخله العنيف مع جونكالو جيديس.

 



مباريات

الترتيب

H