حكم نهائي كأس ألمانيا يبرر عدم احتساب ركلة جزاء متأخرة لبايرن ميونخ

رويترز

 

دافع فيليز زفاير، حكم المباراة النهائية لكأس ألمانيا، عن قراره بعدم احتساب ركلة جزاءٍ لبايرن ميونخ بعد الرجوع إلى تقنية حكم الفيديو المساعد.

وكان خابي مارتينيز، نجم بايرن ميونخ، قد سقط داخل منطقة الجزاء في الوقت بدل الضائع من المباراة، في وقتٍ كان فيه فريقه يتأخر بنتيجة 2-1 أمام آينتراخت فرانكفورت.

وبعد اللجوء لحكم الفيديو، قرر زفاير احتساب ركلةٍ ركنيةٍ لبايرن ميونخ، لترتد الهجمة لصالح آينتراخت فرانكفورت، والذي أنهى المباراة منتصرا بنتيجة 3-1.

وقال زفاير بعد انتهاء القمة، "بالتأكيد لم تكن واقعة واضحة يمكن من خلالها اتخاذ القرار الصائب بنسبة 100% وأن يكون مقبولا للجميع. كان هناك جدلا بشأن ضربة الجزاء، وبالتالي هو قرار يخضع لرؤية الحكم".

وأكد زفاير لمجلة "كيكر" أنه رأى مارتينيز يسقط على الأر،ض لكنه أعتقد أن هناك "شيئا غريبا" في الواقعة، مضيفا باعتقاده بوجود احتكاكٍ طفيفٍ.

وكان الحكم قد لجأ في وقتٍ سابقٍ من عمر المباراة إلى تقنية الفيديو، وذلك ليحتسب الهدف الثاني لآينتراخت فرانكفورت.

 



مباريات

الترتيب