الاتحاد الأوروبي يوجه اتهاما لروما وليفربول بعد إصابة مشجع

أ.ف.ب

وجه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم اتهاما إلى ليفربول وروما بسبب شغب جماهيرهما خارج ملعب استضاف مباراة بينهما في دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي.

وتعرض سايمون كوكس (53 عاما) أحد مشجعي ليفربول لإصابة خطيرة خلال أحداث وقعت خارج ملعب أنفيلد سبقت مباراة ذهاب الدور قبل النهائي في 24 ابريل نيسان.

وقالت شرطة مرسيسايد بعد يومين من هذه الواقعة إنها وجهت لمشجعين اثنين من روما تهمة الخروج على الأمن والنظام وارتكاب سلوك عنيف.

وقال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إنه وجه للناديين هذا الاتهام "بناء على الأحداث التي وقعت خارج الملعب".

وقام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بتغيير لوائحه الانضباطية قبل نحو 18 شهرا لتشمل أي أعمال شغب تحدث قرب الملاعب خلال أيام المباريات.

وفاز ليفربول بالمباراة 5-2 ووجه له الاتحاد الأوروبي أيضا اتهاما بسبب اشعال جماهيره ألعابا نارية والقاء مقذوفات.

وقال الاتحاد الأوروبي إنه سيعقد جلسة استماع في القضية في 31 مايو أيار.

 



مباريات

الترتيب