جودين يواجه جمهور أتلتيكو مدريد بعد تسببهم في بكاء جريزمان

أ.ف.ب

 

تصدى دييجو جودين، مدافع أتلتيكو مدريد، إلى صافرات الاستهجان الجماهيرية التي يُعتقد بأنها قد أدت إلى بكاء زميله أنطوان جريزمان خلال لقاء إيبار.

ففي الجولة الـ38 والأخيرة من الدوري الإسباني، وجد جريزمان نفسه يتعرض لصافرات الاستهجان في كل مرةٍ يلمس فيها الكرة.

وعلى الرغم من أنه لم تكد تمضي أيامٌ معدودةٌ منذ قاد النجم الفرنسي الفريق إلى التتويج بلقب الدوري الأوروبي، فإن الجماهير تبدو  غاضبةً منه بسبب اعتقادها بأنه سيغادر استاد "واندا ميتروبوليتانو"، لا سيما في ظل اهتمام المنافس برشلونة بخدماته.

ورصدت كاميرات التصوير ما يُفترض بأنها كانت دموع الحزن على وجه المهاجم، حيث رجّح الصحفي جوناس جيايفر تأثره بصافرات الاستهجان.

ولم يصمت جودين، وهم القائد الثاني في الفريق، إذ اقترب بعد المباراة من المدرجات، وأكد للجماهير على بقاء جريزمان، بحسب ما كتبت الصحفية الإسبانية تانيا مارتين.

وطالب الدولي الأوروجوياني الجماهير بالغناء لأجل جريزمان.

وكانت الجولة الختامية من موسم 2017-2018 من الدوري الإسباني قد انتهت بالتعادل بنتيجة 2-2 بين أتلتيكو مدريد وإيبار، ليتشبث الفريق العاصمي بالوصافة.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب