مورينيو يترقب بقلق استعادة لوكاكو لياقته قبل مواجهة تشيلسي

رويترز

سينتظر جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد حتى "اللحظة الأخيرة" قبل منح مهاجمه روميلو لوكاكو فرصة المشاركة في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أمام تشيلسي غدا السبت.

وغاب لوكاكو، الذي سجل 27 هدفا في كافة المسابقات في موسمه الأول مع يونايتد، عن اخر ثلاث مباريات للفريق بسبب إصابة في كاحله خلال الانتصار على أرسنال الشهر الماضي.

وقال مورينيو في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة "يجب أن ننتظر حتى اللحظة الأخيرة. لا أريد أن أخدعكم وأقول إنه لا يمكن أن يلعب وبعدها يشارك...لذلك مع لوكاكو يجب أن ننتظر".

وأكد مورينيو أن أنطوني مارسيال سينضم للتشكيلة عقب تعافيه من إصابة في ركبته أبعدت الجناح الفرنسي عن فوز يونايتد على واتفورد في المباراة الأخيرة بالدوري في الموسم المنقضي.

وسيخوض يونايتد نهائي الكأس عقب انهائه للدوري في المركز الثاني وهو أفضل ترتيب للفريق في اخر خمس سنوات.

وتوجد فرصة ليونايتد لاقتناص ثالث ألقابه تحت قيادة مورينيو بعد الفوز بالدوري الأوروبي وكأس رابطة الأندية الانجليزية الموسم الماضي.

وقلل المدرب البرتغالي من أهمية المباراة قائلا إنه لن يعتبر الموسم فاشلا حتى لو خسر الفريق أمام تشيلسي.

وأضاف "يمكنك أن تحلل بالطريقة التي تريدها وأنا يمكنني فعل نفس الشيء.

"أدرك ما يفعله اللاعبون. والمجهود الذي يقدمونه. الأشياء الايجابية والسلبية. لن أغير رأيي بسبب مباراة واحدة".

 



مباريات

الترتيب