ماجر ينفي أي خلافات مع لاعبي الجزائر ويطالب بالتركيز على الإيجابيات

رويترز

الجزائر - نفى رابح ماجر مدرب المنتخب الجزائري لكرة القدم في تصريحات للإذاعة الجزائرية اليوم الجمعة ما تردد عن وجود خلافات مع بعض اللاعبين ومنهم رياض محرز لاعب ليستر سيتي الانجليزي وسفير تايدر ونبيل بن طالب وسفيان حني.

وقال ماجر إنه يتوقع عودة محرز بقوة معتبرا إياه واحدا من ركائز منتخب بلاده.

وأضاف "جددت الثقة في محرز ومنحته شارة القيادة رغم أنه لم يقدم الكثير في لقاء نيجيريا وأشركته أمام تنزانيا وتغييره أمام إيران كان عاديا".

واستبدل محرز في مباراة إيران الودية التي أقيمت الثلاثاء الماضي في النمسا وحل مكانه فريد الملالي في الشوط الثاني.

وبالنسبة لسفير تايدر المحترف في إمباكت مونتريال الكندي قال ماجر إنه استبعده من تشكيلة مباراة إيران لعدم اكتمال لياقته البدنية.

وأوضح "اختبرت لياقة تايدر مع الطاقم الفني وتأكدت أنه غير جاهز للقاء إيران".

لكن ماجر أكد أن باب المنتخب لا يزال مفتوحا لانضمام تايدر عندما يصبح جاهزا.

وأرجع ماجر سبب غياب نبيل بن طالب إلى معاناته من إصابة ما دفع الطاقم الطبي إلى منحه راحة لكنه أشار إلى احتمال مشاركته في مباراة البرتغال الودية المقررة في السابع من يونيو حزيران المقبل.

وأوضح "بن طالب تلقى العلاج في باريس قبل عودته إلى ناديه وهو ركيزة أساسية وسيكون حاضرا في المباريات المقبلة.

"المنتخب سيستفيد من عودة بن طالب وأسماء أخرى في مباراة البرتغال الودية وستظهر التشكيلة الأساسية التي سنعتمد عليها في مباراة جامبيا في تصفيات كأس إفريقيا في سبتمبر المقبل".

كما أشاد ماجر بأداء سفيان حني ووصفه بأنه لاعب منضبط مبررا تغييره بعد نصف ساعة في مباراة إيران بالحاجة لإعادة التوازن لمنتخب الجزائر الذي تلقى هدفين في أول 20 دقيقة من المباراة.

وقال ماجر إنه يرغب في تجهيز المدافع سعيد بلكلام رغم أنه شارك مع فريقه شبيبة القبائل في الجولات الأخيرة فقط إضافة إلى لاعبين آخرين قال إنه منحهم الفرصة للمشاركة في مباراة إيران لتميزهم بالقوة البدنية مبديا ندمه فقط على عدم إشراك لاعب الوسط عبد النور بلخير بدلا من هلال العربي سوداني.

ونفى ماجر وجود أي مشاكل مع أي لاعبين آخرين مركزا على ما حققه من نتائج إيجابية.

وقال "لا تنسوا أننا فزنا بأربع مباريات وكنا قريبين من التعادل أمام إيران.

 



مباريات

الترتيب

H