نيوكاسل يقلب الطاولة على توتنهام.. وايتو يتألق مع ايفرتون

لندن - قلب نيوكاسل تأخره بهدف في الشوط الأول إلى فوز ثمين 2-1 في الشوط الثاني على مضيفه توتنهام الأحد في المرحلة التاسعة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم والتي شهدت اليوم أيضا فوز إيفرتون على مضيفه بيرنلي 3-1 بفضل ثنائية للمهاجم المخضرم صامويل إيتو.

ورفع نيوكاسل رصيده لعشر نقاط ليتقدم إلى المركز الرابع عشر في جدول المسابقة بعدما حقق فوزه الثاني على التوالي وتجمد رصيد توتنهام عند 11 نقطة ليتراجع إلى المركز الحادي عشر بعدما مني اليوم بهزيمته الثانية على التوالي في المسابقة.

وأنهى توتنهام الشوط الأول لصالحه بهدف سجله التوجولي إيمانويل أديبايور بضربة رأس في الدقيقة 18 ورد نيوكاسل في الشوط الثاني بهدفين سجلهما النيجيري سامي أميوبي وأيوزي بيريز في الدقيقتين 46 و58 .

وقال ألان باردو المدير الفني لنيوكاسل ، الذي دفع بأميوبي وريمي كابيلا في الشوط الثاني، "لم يكن لدينا الشعور الصحيح بالمباراة في الشوط الأول.. في الشوط الثاني ، لعبنا بحماس أكبر وبهدف أمام أعيننا. أظهرنا رغبتنا في الشوط الثاني.. أفتخر بلاعبي فريقي كثيرا. كانت نتيجة مهمة للغاية".

وفي مباراة أخرى اليوم، سجل المهاجم الكاميروني المخضرم صامويل إيتو هدفين في الدقيقتين الرابعة و85 وأحرز زميله البلجيكي روميلو لوكاكو هدفا في الدقيقة 29 ليقودا إيفرتون للفوز 3-1 على بيرنلي في عقر داره.

وسجل داني إنجز هدف حفظ ماء الوجه لبيرنلي في الدقيقة 20 ولكن الفريق مني بالهزيمة الثانية على التوالي وتجمد رصيده عند أربع نقاط في المركز قبل الأخير بجدول المسابقة بفارق الأهداف فقط أمام كوينز بارك رينجرز ليظل بيرنلي هو الفريق الوحيد بالمسابقة الذي لم يحقق أي فوز في الموسم الحالي حتى الآن.

ورفع إيفرتون رصيده إلى 12 نقطة في المركز التاسع بعدما حقق الفوز الثاني على التوالي.

وجاء الهدف الأول لإيتو بضربة رأس مبكرة في المباراة اثر تمريرة عرضية لعبها زميله ليتون باينس.

واستغل بيرنلي خطأ من لوكاكو عندما حاول إعادة الكرة للخلف وسجل هدف التعادل عن طريق إنجز الذي خطف الكرة وراوغ حارس المرمى تيم هاوارد وسدد الكرة في المرمى الخالي.

وصحح لوكاكو الخطأ بتسجيل هدف التقدم لفريقه في الدقيقة 29 بعدما سدد الكرة وارتدت إليه ثم لعبها في الزاوية البعيدة إلى داخل المرمى.

وقال روبرتو مارتينيز المدير الفني لإيفرتون "أعجبني رد فعل روميلو (لوكاكو).. لم يكن لوكاكو سعيدا بعدما عوقب الفريق على الخطأ الذي ارتكبه.. وبدلا من تقبل هذا ، كان رد فعله إيجابيا بتسجيل هدف التقدم".

وسجل إيتو هدف الاطمئنان قبل خمس دقائق من نهاية اللقاء بتسديدة قوية في شباك توم هيتون حارس مرمى بيرنلي.

وعاند الحظ إيتو وحرمه من استكمال الهاتريك عندما راوغ الحارس في الوقت بدل الضائع وسدد الكرة لكنه ارتدت من القائم.

وأوضح مارتينيز "أعشق صامويل (إيتو) . عندما يكون بهذا المستوى يمكنه اللعب في أي مكان.. كنت سعيدا للغاية بهذا المستوى اليوم".



مباريات

الترتيب

H